فعالية الضغط الهيدروليكي لرفع الجيوب الفكية مقارنة مع الاوستيوتوم من خلال الطريقة القشرية بإستخدام المنظار ( دراسة عشوائية سريرية ). ) .

تحت هذآ العنوان للموضوع التخصصي .

 أجريت في  كلية طب الأسنان جامعة بغداد  المناقشة العلنية لطالبة الماجستير  ( ماجستير  جراحة الفم والوجه والفكين     ).

أسيل حامد مدب

 لفرع جراحة الفم والوجه والفكين   و عن الرسالة  الموسومة..

( فعالية الضغط الهيدروليكي لرفع الجيوب الفكية مقارنة مع الاوستيوتوم من خلال الطريقة القشرية بإستخدام المنظار  ( دراسة عشوائية سريرية ).  ) .

وذلك في صباح يوم الخميس المصادف  ٢٨-٣-٢٠١٩ وعلى قاعة المناقشات الكبرى في فرع جراحة الفم والوجه والفكين  لكلية طب الأسنان جامعة بغداد  في الطابق  الأول  من بناية المستشفى التعليمي للكلية .

 حضر المناقشة بعض الأساتذة الأفاضل تدريسيي الفرع وطلبة الدراسات العليا.

تالفت أعضاء  لجنة المناقشة كل من

١- ا. م.د  سحر شاكر العادلي   / ماجستير جراحة الفم والوجه والفكين    / كلية طب الأسنان  / جامعة بغداد       …. رئيسا

٢- ا. م.د  حسنين أحمد هادي عباس   / بورد جراحة الفم والوجه والفكين  / كلية طب الأسنان    / جامعة بغداد            ….. عضو

٣- – الإستشاري د. وليد خليل اسماعيل    /  بورد جراحة الفم والوجه والفكين   /  وزارة الصحة  – مستشفى اليرموك التعليمي    ……. عضو

٤ – ا. د  ثائر عبد اللطيف حسن    /  بورد جراحة الفم والوجه والفكين   / رئيس المجلس العراقي لجراحة الفم والوجه والفكين   ….. مشرفا

الاستشارية د . نجوى جميل عبد الرزاق  /  بورد جراحة الفم والوجه والفكين   / وزارة الصحة  – مستشفى الشهيد غازي الحريري للجراحات التخصصية    …….مقوم علمي

ا.م.د  عبد الكريم فاضل جميل  / ماجستير  لغة انكليزية  /قسم اللغة الإنكليزية  – كلية التربية إبن رشد     ……مقوم لغوي

حيث تناولت أطروحة البحث

في هذه الدراسة تم فحص بالنسبة لكل مريض ما قبل الجراحة وذلك باستخدام التصوير المقطعي  .كتقييم أولي لارتفاع العظم المتبقي . واستخدام التصوير المقطعي المحسوب المخروطي للتخطيط الدقيق لمسافة العظم المتبقي  ..
يستخدم المنظار الداخل أثناء العملية في كل حالة وذلك لتقييم وجود ثقب الغشاء الشنيدري  . متبوعا بإسناد عظم الجيب بإستخدام مادة العظم الصناعية  ( اوستيون ) بالإضافة إلى الغشاء الكولاجيني  .
الاختبارات المستخدمة إحصائيا كانت إختبارات  ( ثنائي الذيلان  ) ..

حيث دارت نقاشات وتوضيحات من السادة أعضاء اللجنة المناقشة. والتي أشادت اللجنة المناقشة بالجهود المبذولة من قبل الطالبة .

وفي نهاية النقاشات والتصحيحات الطفيفة على الرسالة الموسومة  قبلت الرسالة ….
الف مبروك.