( تقييم التسرب المجهري تحت الحاصرات التقويمية المربوطة بثلاث أنواع مختلفة من أنظمة اللصق ضوئية التصلب ( دراسة مقارنة مختبرية ). ) .

تحت هذآ العنوان للموضوع التخصصي

أجريت في كلية طب الأسنان جامعة بغداد المناقشة العلنية لطالبة الماجستير ( ماجستير تقويم الأسنان ).

أميمة لطيف سلمان

لفرع تقويم الأسنان و عن الرسالة الموسومة..

( تقييم التسرب المجهري تحت الحاصرات التقويمية المربوطة بثلاث أنواع مختلفة من أنظمة اللصق ضوئية التصلب ( دراسة مقارنة مختبرية ). ) .

وذلك في تمام الساعة التاسعة من صباح يوم الثلاثاء المصادف ١٢ – ٥ – ٢٠٢٠ وعلى قاعة المناقشات الكبرى في فرع تقويم الأسنان في الطابق الرابع من بناية المستشفى التعليمي للكلية .

تالفت أعضاء لجنة المناقشة كل من

١- ا. ضياء جعفر ناصر / ماجستير تقويم الأسنان / كلية طب الأسنان / جامعة بغداد …. رئيسا

٢- – ا.م. د مشرق فوزي عبد عميش / دكتوراه تقويم الأسنان / كلية طب الأسنان / جامعة بغداد ……. عضو

٣- ا. م. سهاد محمد علي صادق / ماجستير تقويم الأسنان / كلية طب الأسنان / الجامعة المستنصرية ….. عضو

٤ – ا. م ريم عطا رفيق / ماجستير تقويم الأسنان / كلية طب الأسنان / جامعة بغداد ….. مشرفا

٥ – ا. م. محمد رافد عبد الأمير علي / ماجستير تقويم الأسنان / كلية طب الأسنان/ الجامعة المستنصرية ……مقوم علمي

٦ – ا.د. عبد الكريم فاضل جميل / دكتوراه لغة انكليزية/ قسم اللغة الإنكليزية/ كلية التربية – ابن رشد ……. مقوم لغوي

وتناولت الرسالة الموسومة

تعد سلسلة التطابق الهامشي المثالية بين سطح السن والمادة اللاصقة وقاعدة الحاصرة التقويمية أمرا ضروريا للحفاظ على متانة الربط. إذا تعرض الإستقرار للخطر. فإن النتيجة هي التسرب المجهري .
أن الانكماش خلال بلمرة المواد اللاصقة والتقلبات الحرارية هي العوامل المؤثرة على التسرب المجهري الذي يمكن أن يؤدي إلى تكون تسوس الأسنان وعلى شكل ما يسمى ( البقع البيضاء ) حول وتحت الحاصرات التقويمية والحد من القوة الرابطة .وخاصة فيما يتعلق بعلاج تقويم الأسنان طويل الأمد .

الأهداف .

لتقييم ومقارنة التسرب المجهري تحت المنطقة البينية بين الحاصرة التقويمية والمادة اللاصقة وتحت المنطقة البينية بين المادة اللاصقة والمينا عند الحافتين الاطباقية واللثوية للحاصرات التقويمية الفولاذية والؤلؤية المرتبطتين مع ثلاثة أنواع مختلفة من أنظمة اللصق التقويمية ضوئية التصلب بعد التدوير الحراري ومع إثنين من فترات تخزين بالمياه مختلفة .

حيث دارت نقاشات وتوضيحات من السادة أعضاء اللجنة المناقشة. والتي أشادت اللجنة المناقشة بالجهود المبذولة من قبل الطالبة.

وفي نهاية النقاشات والتصحيحات الطفيفة على الرسالة الموسومة قبلت الرسالة ….

مبارك .